نشاطاتنا

نشاطاتنا


    «الجمعية العمانية» تمد المكتبة العربية بـ26 إصدارًا جديدًا

    أعلنت الجمعية العمانية للكتاب الأدباء تزويد الساحة الثقافية بـ(26) إصدارا أدبيا جديدا متنوعا بين الشعر والرواية والقصة والمسرح والمقالات والبحوث العلمية والدراسات النقدية والتاريخ الاقتصادي والاجتماعي لسلطنة عُمان، وأدب الطفل، بذات هوية إصدارات الجمعية والتي راعت توحيد الشكل في توزيع الصور والخطوط، واستثمار ألوان شعار الجمعية المتمثل في حرف (نون) في عمل الهويّة والأقسام وتوزيع الشعارات. ويأتي ذلك بالتزامن مع اقتراب الدورة الخامسة والعشرين لمعرض مسقط الدولي للكتاب، والتي ستقام خلال الفترة من 22 فبراير إلى 2 مارس 2020. وسجلت الجمعية العمانية للكتاب والأدباء هذا العام، تعاونها مع دار الآن ناشرون وموزعون (عمّان- الأردن) لإصدار المؤلفات الادبية والفكرية البالغ عددها (25) إصدارا، فيما تعاونت مع دار “المؤلف” في إصدار كتابها في أدب الطفل، والذي حمل عنوان “النمر العربي الأخير” للكاتبة أصيلة الحارثية.إصدارات هذا العام مثّلت أجيالا متنوعة من كتاب وباحثين من أعضاء الجمعية العمانية للكتاب والأدباء وهي تعبر عن عدد من المدارس والأساليب الفنية المتعددة التي غطّت مساحة كبيرة من المشهد الثقافي والإبداعي العُماني. وقال سعيد بن محمد الصقلاوي، رئيس الجمعية العمانية للكتاب والأدباء: إن مشروع إصدارات الجمعية، يُعدّ واحدًا من أهم مشروعات الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء بما يمثله من رؤية للنهوض بالكاتب والكتاب العمانيين والخروج بهما إلى نطاق شمولي أكثر اتساعًا يتجاوز التفاصيل الجغرافية المحدّدة للأدب العُماني والترويج له بأشكال إبداعية مبتكرة”… للمزيد اضغط هنا

      تعاون الجمعية العمانية للكتاب والأدباء مع الآن ناشرون وموزعون

      تزامنا مع اقتراب الدورة الخامسة والعشرين لمعرض مسقط الدولي للكتاب، والتي ستقام خلال الفترة من 22 فبراير إلى 2 مارس المقبل، أعلنت الجمعية العمانية للكتاب الأدباء عن رفد الساحة الثقافية بـ(26) إصدارا أدبيا جديدا متنوعا بين الشعر والرواية والقصة والمسرح والمقالات والبحوث العلمية والدراسات النقدية والتاريخ الاقتصادي والاجتماعي لسلطنة عُمان، وأدب الطفل، بذات هوية إصدارات الجمعية والتي راعت توحيد الشكل في توزيع الصور والخطوط، واستثمار ألوان شعار الجمعية المتمثل في حرف (نون) في عمل الهويّة والأقسام وتوزيع الشعارات. وسجلت الجمعية هذا العام، تعاونها مع دار الآن ناشرون وموزعون (عمّان- الأردن) لإصدار المؤلفات الأدبية والفكرية البالغ عددها (25) إصدارا، فيما تعاونت مع دار المؤلف في إصدار كتابها في أدب الطفل، والذي حمل عنوان “النمر العربي الأخير” للكاتبة أصيلة الحارثية. إصدارات هذا العام مثّلت أجيالا متنوعة من كتاب وباحثين من أعضاء الجمعية العمانية للكتاب والأدباء وهي تعبر عن عدد من المدارس والأساليب الفنية المتعددة التي غطّت مساحة كبيرة من المشهد الثقافي والإبداعي العُماني. وقال المهندس سعيد بن محمد الصقلاوي رئيس الجمعية العمانية للكتاب والأدباء: يعد مشروع إصدارات الجمعية من أهم مشروعات الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء بما يمثله من رؤية للنهوض بالكاتب والكتاب العمانيين والخروج بهما إلى نطاق شمولي أكثر اتساعًا يتجاوز التفاصيل الجغرافية المحدّدة للأدب العُماني والترويج له بأشكال إبداعية مبتكرة”. ومن إصدارات هذا العام في مجال الدراسات: “الجمال الصوتي.. تأريخه.. للمزيد اضغط هنا

        إشهار رواية “ولادة بلا رحم” لزهراء حسن

        استضافت دائرة المكتبة الوطنية الكاتبة العراقية زهراء طالب حسن في حفل إشهار روايتها “ولادة بلا رحم” الصادرة عن الآن ناشرون وموزعون بحضور مندوب السفير العراقي في الأردن الأستاذ فيصل خيزران وقدّم قراءة نقدية للرواية د.أسماء سالم وأدار الحوار الأستاذ حسين نشوان. وفي كلمتها النقدية أشارت د.سالم إلى أن الرواية تحكي عن الطفولة البائسة وغياب العدالة والإنسانية من خلال شخصية فنية أحسنت بلسانها السرد الذاتي فتداعت أفكارها وأحاسيسها وهمومها تجاه قضية اجتماعية مهمة وملموسة وهي الطفولة المحرومة وحقوقها المهضومة وما تعانيه حياتها من عوز وانتهاك، مستوحية ذلك من قصة واقعية. وبينّت د.سالم أن الكاتبة قد وظّفت في روايتها السرد النفسي الممزوج بالسرد الموضوعي ناهيك عن شمولية العنوان، وأطروحة الرواية تؤكدها الأحداث الفنية والمواقف المنسجمة والشخصيات، إضافة إلى واقعية الرواية فهي تعالج قضية اجتماعية ونفسية. ومن جانبها قالت الكاتبة حسن أن أحداث الرواية مستوحاة من مسيرة الأب الحاني على الطفولة الأستاذ هشام الذهبي وأن بطل الشخصية وباقي شخصيات الرواية لا تمت بصلة لواقع الأستاذ هشام وإنما هي ترجمة لخيالاتها. وأوضحت أن روايتها “ولادة بلا رحم” هي الواقع المرير الذي نحاول تناسيه فقد قامت بسرد وقائع الرواية .. للمزيد اضغط هنا

          ندوة إشهارية لكتاب “من الاستشراق إلى علم الشرق”

          عمّان

          عُقدت مساء الأربعاء الموافق 24/7/2019، في مقر رابطة الكتاب الأردنيين ندوة لإشهار كتاب من الاستشراق إلى علم الشرق لمؤلفه العلامة البوسني أسعد دوراكوفيتش الصادر حديثا عن الآن ناشرون وموزعون في عمّان، بالتعاون ما بين رابطة الكتاب الأردنيين ودار الآن ناشرون وموزعون، ونادي خريجي الجامعات اليوغوسلافية السابقة، بمشاركة سفير دولة البوسنة والهرسك في عمّان والأستاذ الدكتور صلاح جرار والكاتب والمترجم إسماعيل أبو البندورة، والكاتب والمترجم د. باسم الزعبي عن الآن ناشرون وموزعون. استهل اللقاء الكاتب إسماعيل أبو البندورة الذي ترجم العديد من الأعمال الأدبية من الأدب البوسنوي، معرفا بمؤلف الكتاب وبدوره بتعليم اللغة العربية والتعريف بالثقافة العربية والإسلامية في حدود يوغسلافيا سابقا، ومن ثم في البوسنة والهرسك وكوسوفو، مشيدًا بدوره في ترجمة وشرح .. للمزيد اضغط هنا